نصائح الدكتور فيل لتجنب مشاكل حفل الزفاف

احجز خدمات عرسك الآن وبدون تعب

هل انت مقبل على الزواج؟

لا داعي لاضاعة وقتك

نصائح الدكتور فيل لتجنب مشاكل حفل الزفاف


يقول الدكتور فيل أنه عند التحضير ليومك المميز عليك ألا تنسي ما هو الهدف الفعلي من وراء هذا اليوم. فيما يلي بعضاً من نصائحه لتجنب وقوع كوارث في حفل الزفاف.


لا تعطي الآخرين سلطة كبيرة:


تشعر بعض العرائس أن عليهن إرضاء الآخرين لضمان نجاح يومهن المميز، وعادة، يؤدي الاستماع إلى أهواء العائلة والأصدقاء إلى وقوع كارثة، ويسأل الدكتور فيل "عندما تعطين شخصاً ما السلطة الكافية ليتلف يومك، أليس هذا اختيارك؟"، لا تقولي "حسناً" لترضي شخصاً آخراً وتذكري أن هذا يومك لتتألقي.


لا تصبحي شديدة العصبية والتوتر:


إن كنت مهووسة بأدق التفاصيل، بحيث تفكرين بها طوال اليوم وتحلمين بها في الليل، اعلمي أنك قد تنسين ما هو المهم بالفعل، لذا ركزي على حقيقة أن هذا اليوم يتعلق بكما لتنشئا علاقة وثيقة.


تعلمي أن تطلبي مساعدة الآخرين وتتقبليها:


لا تخافي من دعوة أصدقائك المقربين وعائلتك لمساعدتك في التخطيط للزفاف، فعندما تتحين للآخرين أن يكونوا جزءاً من يومك، أنت بهذا تضيفين البهجة على المناسبة.


ابدئي بميزانية:


حددي ميزانية لحفل الزفاف وابذلي ما في وسعك للالتزام بها، فمن المهم ألا تثقلي اتحادكما معاً من خلال بدء حياتكما مفلسين أو عليكما دين.


التركيز على العروس:


قد تشكل حفلة الزفاف أوقات حاسمة وفي معظم الأحيان قد يقع سوء فهم عندما يصبح أفراد العائلة والأصدقاء عاطفيون جداً تجاه عملية التخطيط للزواج، يقول الدكتور فيل: "عندما يوشك أحدهم على الزواج على الجميع أن يفكر بأن هذا يومه، وأن علي التنحي وتقديم هذا اليوم هدية له."


انظري إلى الزواج كنقطة عبور:


في مجتمعات وحضارات عديدة حول العالم، لا يعد الزفاف احتفالاً وحسب، بل هو أيضاً رمزاً لنقطة عبور من الطفولة إلى النضج. ينصح الدكتور فيل الأشخاص المقبلين على الزواج أن يكونوا أكثر استقلالية وسيطرة على حياتهم، إذ يقول: "في مرحلة ما عليك أن تقول "هذا يوم زفافي، هذه بداية حياتي، سأفعل ما أشعر أنه الأمر الصحيح بالنسبة لي."


احبي كل فكرة لمدة 15 دقيقة:


لا تصري على تنفيذ الأمور بطريقتك من دون الاستماع إلى نصائح الآخرين حول التخطيط لحفل زفافك. يحث الدكتور فيل العرائس على أن يحبوا كل فكرة لمدة 15 دقيقة، إذ يقول "إن شعرت في نهاية هذه الفترة أن الفكرة مليئة بالعيوب، إذن لا بأس برفضها، ولكن على الأقل أعطيها فرصة وفكري بها لمدة 15 دقيقة." فإن كانت نواي الشخص طيبة، فكري جيداً بما يقوله.


خذي فترة راحة:


خصصي بعض الأيام التي لن تفكري ولن تناقشي فيها أمور حفل الزفاف، اخرجي وامرحي قليلاً وتخلصي من التوتر، وتذكري لماذا أحببت شريكك بالأساس، فإن لم تأخذي فترة راحة من أمور الزفاف، قد لا تستمتعين بحفل الزفاف عند قدوم موعده.


خذي الأمور بروح رياضية:


لا تتوقعي أن تسير كافة الأمور كما تريدين تماماً، إذ سنضمن لك أنه قد يخيب أملك، فهناك بعض الأمور التي لن تكون مثالية، لذا تذكري أن تضحكي عليها فهذه هي الذكريات والقصص التي ستخبرينها لأحفادك يوماً ما.


خططي لزواج أيضاً:


لا تنسي أن حفل الزفاف هو مجرد يوم واحد في حين أن الزواج هو حياة كاملة، خصصي نفس الوقت الذي استغرقتيه في التخطيط لحفل الزفاف، للتخطيط لاتحادك مع الشريك لحياة تدوم سنين طويلة، ناقشا الدين وإنجاب الأطفال والحياة المهنية وتقسيم الأعمال وأهلكما ومكان الإقامة.


 أعيدي توجيه تركيزك:


ينصحك الدكتور فيل في حال لم يكن حفل زفافك مثالياً بأن تنسي الماضي، "ركزي على الأمور الجيدة، فلقد أخذت عهداً أمام الله بأن تكونا شريكان طول الحياة، وهناك العديد من الأمور الرائعة التي بدأت من هناك." لذا فأن لم تبدو الأشبينات كما تريدين، أو إن لم تكن كيكة زفافك مثالية، حاولي التركيز على الأمور الجيدة."

 

 

هل تبحث عن مزودي خدمات الزفاف؟