أبرز منظمي حفلات الزفاف من دبي يتحدثون في قمة Engage! Europe

هل انت مقبل على الزواج؟هل تبحث عن قاعة افراح او مكان لاقامة حفل زفافك؟دعنا نساعدك في البحث.
أبرز منظمي حفلات الزفاف من دبي يتحدثون في قمة Engage! Europe

بعد نجاح قمة Engage! Europe الأولى التي عقدت في بوغليا، إيطاليا في أكتوبر 2016، أقيمت للعام الثاني على التوالي النسخة الثانية في فندق بلموند الشهير سيبرياني في البندقية في 23 أكتوبر 2017. وتعد البندقية ذات القصور المزخرفة التي تعود لعصر النهضة، الممرات الضيقة المرصوفة بالحصى والقنوات الشهيرة، واحدة من الوجهات المثالية للرفاهية والرومانسية، مما يجعلها الموقع المثالي لإقامة قمة Engage! العالمية الثانية.

weddings at Belmond Cipriani Hotel in Venice

 

ويهدف هذا الحدث لربط وتثقيف وإلهام كبار منظمي حفلات الزفاف الفاخرة في العالم. ويتضمن البرنامج تشكيلة متنوعة من المتحدثين الذين سيشاركون الحاضرين باستراتيجيات الأعمال المبتكرة. بالإضافة إلى عرض أبرز صيحات حفلات الزفاف والمناسبات الفاخرة، وذلك بمشاركة مجموعة من المتخصصين وذوي الخبرة في هذا المجال. سيغد خلال قمة Engage! جلسات وأنشطة تفاعلية وفقرات تسلط الضوء على الوجهة وتشجيع التواصل بين جميع الحاضرين.

ويشمل المتحدثون أشهر الشخصيات المتخصصة في مجال حفلات الزفاف الفاخرة، وقد تم اختيار كل متحدث بعناية لضمات تقديم مجموعة من الأفكار والمعرفة العملية للحضور، الذين اقتصر عددهم على 200 فقط.

ومن بين المتحدثين هذا العام السيدة زينب الصالح، المؤسس والمدير الإداري لشركة كاروسيل، والتي ستتحدث عن "الثقافات والتقاليد المتنوعة لحفلات الزفاف في الشرق الأوسط".

وستقدم زينب لمحة عن بعض الجوانب الفريدة لحفلات الزفاف في الشرق الأوسط، وما يحتاجه العاملون في هذا المجال ليخدموا عملاء الشرق الأوسط ويلبوا احتياجاتهم.

Zainab Alsalih of Carousel

نأمل في تبديد العديد من الأساطير والقوالب النمطية السلبية والمفاهيم الخاطئة المتعلقة بثقافات الشرق الأوسط والمساعدة على تقريب الثقافات العالمية معاً

سيكون لدى الحضور في قمة Engage! العالمية الثانية 2017 القدرة على فهم أعمق للمنطقة الجغرافية والثقافات في الشرق الأوسط، وزيادة الوعي بما يعنيه أن تكون في "الشرق الأوسط". بالإضافة إلى التعرف على العديد من أوجه التشابه بين حفلات الزفاف في الشرق الأوسط والأعراس الغربية، ولكن أيضاً فهم الفوارق العديدة الموجودة.

وقالت زينب الصالح "نأمل في تبديد العديد من الأساطير والقوالب النمطية السلبية والمفاهيم الخاطئة المتعلقة بثقافات الشرق الأوسط، والمساعدة على تقريب الثقافات العالمية معاً، من خلال فهم وتقدير أفضل لإختلافاتنا القليلة وأوجه التشابه الكثيرة"