أقدم أسرار الجمال التي عليك تجربتها

أقدم أسرار الجمال التي عليك تجربتها

عندما يتعلق الأمر بالجمال، فإننا نبحث دائمًا عن أحدث صيات وحيل وأسرار الجمال، ولكن ماذا عن أقدم علاجات التجميل في عصرنا؟ نحن نؤكد لك أنه بعد اكتشاف أسرار الجمال القديمة هذه، سوف تتألقين بأجمل إطلالاتك.

إن أهم ما يميز علاجات التجميل القديمة هو أنها طبيعية دائمًا ولا تحتوي على مواد كيميائية ولا تسبب آثار جانبية، كما أنها تعطي نتائج رائعة.

تم استخدام وصفات وعلاجات الجمال القديمة هذه من قبل النساء والملكات الجميلات على مر العصور.

تعرف النساء الهنديات بجمالهن وبشرتهن المثالية، فيفضلن دائماً استخدام العناصر الطبيعية في روتين العناية بالجمال، وهو السبب الرئيسي وراء جمالهن الساحر! أما بالنسبة للملكات والنساء المصريات، فقد كن يؤمنّ بالماكياج الطبيعي بالكامل. كما تُعرف المرأة المغربية بجمالها الطبيعي الأخاذ، حيث  تتجه دائماً الى الخلطات الطبيعية التي تعد السر وراء هذا الجمال، لذا إن كنت عروساً مقبلة على الزواج، عليك أن تبدئي بالعناية بصحتك وجمالك قبل يومك الكبير.

هناك أسرار عديدة لدى المرأة منذ القدم والتي تستحق التجربة، لذا إليك عزيزتي العروس أقدم أسرار الجمال والتي ننصحك بتجربتها:

المصريين القدماء

المصريين القدماء

قلم تحديد العين: كان المصريون القدماء يحددون العين على شكل اللوز، سواء باللون الأسود أو الأخضر. كانوا يعتقدون أن الكحل يحمي العين من أشعة الشمس.

أحمر الشفاه: أحمر الشفاه كان موضة حتى في ذلك الوقت؛ فكانوا يستخدمون حجر المغرة الأحمر ويمزجونه مع الدهن أو الراتينج. 

مزيل المكياج: لإزالة المكياج فكانوا يستخدمون الكريم المصنوع من الزيت والطبشور.

زيت الصبار: كانوا يستخدمونه لمعالجة الإصابات والحروق.

الحليب: كانت الملكات يستحممن بالحليب الغني بحمض اللاكتيك الذي يقشر ويجدد البشرة.

أسرارالجمال الهندي

أسرارالجمال الهندي

الزعفران: والذي يعرف بالبهار الذهبي بسبب لونه، يعد الزعفران جزءاً مهماً من طقوس الزواج الهندي على الرغم من أنه غالي الثمن، فيشرب العروسان حليب الزعفران في ليلة الزفاف، ليعمل على تنقية الدم ويساعد على نقاء البشرة وتوهجها. كما أنه يعالج البشرة الجافة، ويساعد على تفتيح لون البشرة ويعطيها لمعاناً مميزاً.

جذور الكركم: يقوم الهنود بفرك مسحوق جذور الكركم على العروسين في ليلة الزفاف، حيث يقوم بتحسين درجة البشرة ويقلل من الصبغات ويعالج الطفح الجلدي ويقلل من نمو الشعر على الوجه.

خشب الصندل: تعد شجرة خشب الصندل ذات أهمية دينية للهنود، فيستخدمون الصندل منذ عقود للتقليل من عيوب البشرة والرؤوس السوداء ولمعالجة الطفح الجلدي.

ماء الورد: تقوم عائلة العروس برش ماء الورد عند استقبال العريس، فيساعد ماء الورد على الاسترخاء وعلى إزالة الزيوت الموجودة تحت الجلد.

أسرار الجمال المغربي

أسرار الجمال المغربي

الطين الأخضر: يستعمل الطين الأخضر كقناع؛ حيث ينظف ويزيل الأوساخ والدهون الزائدة من البشرة.

زيت الورد: المعروف أيضاً باسم "الورد المغربي"، هو واحد من أقوى الزيوت العطرية لتنعيم البشرة ومنحها ملمساً ناعماً وإطلالة مشرقة.

العطر الصلب: يفرك هذا العطر على الجلد ليمنحه إشراقة رائعة  ورائحة مميزة.

الصابون الأسود الأفريقي: "سافون نوير"، هو صابون طبيعي، غني بفيتامين E ويحتوي على خصائص مضادة للميكروبات.