شهر العسل في بالي

هل انت مقبل على الزواج؟هل تبحث عن عروض لشهر العسل؟دعنا نساعدك.
شهر العسل في بالي

بالي هي إحدى أشهر الجزر الاستوائية والرومانسية في العالم؛ فهي المكان المثالي لشهر عسل رومانسي وهادئ، ولعيش تجربة مميزة بين الطبيعة الخلابة والفنادق والمنتجعات الفاخرة.

كما ستستمتعان بالسير بين الجبال الرائعة والأنهار المنعشة وحقول الأرز والشواطئ والسواحل الحالمة.

هناك العديد من الأنشطة والرحلات السياحية القريبة من الساحل وأخرى قريبة من الجبال، فتنوع التضاريس فيها يجعلها مكاناً مناسباً للسياحة.

إذا كنتما تحبان الإسترخاء فإن بالي تضم أشهر المنتجعات والفنادق في العالم، وإذا أردتما عيش المغامرة وتجربة أشياء جديدة بالطبع ستجدون كل ذلك هناك.

إن كنتما مترددين حول الأماكن التي يمكنكما زيارتها في بالي، إليكما أفضل الوجهات وبعض الأنشطة التي يمكنكما ممارستها في بالي:

دينباسار

دينباسار والتي تعرف بمتحف بالي، وهي مركز بالي للتجارة والحياة الاجتماعية. فتتميز بالي الجنوبية بجمال شواطئها ومنتجعاتها.

تتميز أيضاً بسحر خاص كمكان حيث تمتزج الحداثة والثقافة البالينية المتميزة بشكل لا تشوبه شائبة. هذه المدينة هي أيضاً المكان الذي يقام فيه مهرجان بالي الشهير للفنون سنوياً. تم تعيين مدينة دينباسار عاصمة لجزيرة بالي منذ عام 1958، لتحل محل العاصمة السابقة سينجاراجا في الشمال، ومنذ ذلك الحين نمت بسرعة في عدد السكان والاقتصاد.

شاطئ كوتا وجيمباران ونوسا دوا

تقع هذه الشواطئ على شبه جزيرة بوكيت، وهي اختيار السياح الأول للاسترخاء وقضاء أجمل الأوقات. في نوسا دوا تتوافر مجموعة منوعة من الزهور والنباتات، فضلًا عن النخيل وأشجار الـ"مانغروف" البرية وتلك العطرية وبساتين الفاكهة المحيطة بالمسطح الأزرق. يستقطب الشاطئ العائلات وعشاق السباحة. 

أما شاطئ كوتا فهو يمتاز بالأمواج العالية والتيارات القوية، ما يجعله ملائمًا لممارسي رياضة ركوب الأمواج. والجدير بالذكر أنّ الشاطئ هو دائمًا مزدحم بالسكان أو السائحين.

أوبود

تعرف بوادي الرسامين، فهي المركز الفني لبالي وتجذب مختلف أصحاب الاهتمامات التاريخية والثقافية. كما أنها تتميز بروعة غاباتها وحقول الأرز فيها.

جبل آغونغ

وهو بركان ضخم يحتل مساحة كبيرة من المنطقة إلى جانب جبل باتور.

الرقص وحضور الاحتفالات

لا بد أن تجدا احتفالاً يقام في أحد المعابد في بالي، وستذهلان من الجو الحيوي المليء بالألوان المختلفة.احرصا على حضور أحد العروض في القصر الملكي (بوري سارين) في أوبود حيث تقام عروض يومية مذهلة. وللعروض الراقصة زورا بوري أنوم تيجيهي باتوبولان في باتوبولان.

زيارة المعابد والقصر

مع وجود آلاف المعابد المنتشرة في بالي احرصا على زيارة بوري سارين آغونغ/ القصر الملكي في أوبود، ومعبد باساكيه على أطلال جبل آغونغ، ومعبد أولواتو المقام على منحدر شبه جزيرة بوكيت، ومعبد بورا أولون دانو باتور على أطلال جبل باتور.

وتكون المعابد مفتوحة عادة للزوار خلال وقت معين في ساعات النهار.

اكتشاف البراكين

احرصا على اكتشاف جبل باتور وجبل آغونغ، جبلان من أضخم وأعلى جبال بالي.

سفاري

إن كنتما تحبان الإستكشاف والحيوانات، يمكنكما زيارة "سفاري بالي والحديقة البحرية" حيث يجمع هذا المكان أكثر من 50 نوع من الحيوانات والأحياء البحرية.

وهنالك العديد من الجولات مثل إطعام الفيلة والغزلان واللعب مع القردة وأسماك البيرانا المفترسة، والجولات المسائية التي تتضمن مشاهدة الحيوانات عن قرب داخل سيارة محاطة بقفص للحماية من الأسود والنمور التي تظهر حيويتها في الليل.

وجولات داخل كهوف الخفافيش وطائر البوم، ومن ثم مشاهدة عروض الرقص التقليدية والعروض النارية وتناول طعام الشواء ضمن أجواء مفعمة بالإثارة والتشويق.

جولة داخل الغواصة

ما رأيكما بمشاهدة الأسماك والسلاحف البحرية وأسماك القرش عن قرب مع تناول قطعة من الكيك؟ إذا قمتما بزيارة بالي فإن هذه من أجمل التجارب التي عليكما القيام بها نظراً لتعدد الأحياء البحرية فيها.

يمكنكما الغوص لأعماق البحر داخل غواصة "أوديسي" التي تتسع ل36 شخص وتستغرق الرحلة 45 دقيقة.

حديقة الألعاب المائية

صُنفت حديقة "ووتربوم" المائية كأفضل حديقة للألعاب المائية في آسيا وثالث أفضل حديقة مائية في العالم.

تعتبر "ووتربوم" مناسبة لجميع الأعمار، وتضم عدداً كبيراً من الألعاب الفريدة والمتنوعة.

إن لم تعجبكما أياً من الألعاب والبرك الموجودة، فهناك قسم خاص للاسترخاء والمساج والعناية بالأظافر وعلاج جلد القدمين بالأسماك.

برك السباحة المطلة على البحر

تُعد برك السباحة إحدى أهم مرافق الفندق ولكنها متوفرة في جميع الفنادق حول العالم، فما رأيكم بتجربة شيء جديد خلال رحلتكما لبالي والسباحة في برك السباحة المطلة على البحر؟

ستشعران بأنكما تسبحان بين الغيوم في هذه البركة، ولا تنسيا مشاهدة الغروب من داخل البركة المذهلة.

يتواجد هذا النوع من البرك في العديد من الفنادق في بالي وأبرزها "موندوك مودنج بلانتيشن" الذي يعتبر مكاناً مثالياً للعرسان.

مشاهدة الغروب

لا تفوتا فرصة مشاهدة غروب الشمس من معبد أولو واتو والذي يقع في قرية بيكاتو التي تقع في الجزء الجنوبي من جزيرة بالي وتبعد وتبعد 25 كلم عن مدينة دينباسار.

كما يمكنكما مشاهدة فقرات الرقص التقليدي داخل المعبد والجلوس حول النار والتعرف على ثقافة أهل الجزيرة.